المتواجدون الآن


تغذيات RSS

الأنشطة الاعلامية
مقابلات صحفية
الخلاف داخل الاسرة الحاكمة بالكويت ينعكس على اداء مجلس الامة
05-28-2009 04:40
جريدة ايلاف


أكد البرلماني السابق والناشط السياسي في الكويت محمد جاسم الصقر في حواره مع "ايلاف" أن استمرارية مجلس الأمة تتوقف على عاملين وهما أولاً: رئيس مجلس الوزراء الشيخ ناصر المحمد والتشكيلة الوزارية الجديدة وقوتها، وثانيًا: مجلس أمة عاقل طالما أن هناك تشكيلة وزارية جيدة ووزراء جيدين. وقال انه لا يرى أن هناك عائقًا أو سببًا لعدم صعود رئيس الوزراء للمنصة، مشددًا على أن ما يتردد حول الحل غير الدستوري في حال حدوث تأزيم بين السلطتين هو بمثابة انقلاب على الدستور لو حدث ذلك. وأعرب عن أمله ألا تكون هناك استجوابات تقدم بسرعة من جانب الأعضاء الى الوزراء أو رئيس الوزراء، وتمنى علاقة طيبة بين السلطتين حتى يتسنى وضع خطط التنمية في المجالات المختلفة.



وثمّن الصقر استجابة الشعب الكويتي للأمير في حسن الاختيار لممثليهم، وأنه أحدث تغييرًا وجاء الشعب بعناصر جيدة لمجلس الأمة. وبين أن نجاح المرأة لكويتية ووصولها الى مجلس الأمة دون تطبيق نظام الكوتا هو انتصار للمرأة العربية عامة والخليجية خاصة، واعتبر الصقر أن زيادة عدد نواب الشيعة بمجلس الأمة ظاهرة صحية لأنه يتناسب مع التركيبة السكانية –على حد قوله. وكشف أول رئيس برلمان عربى عن أن بعض رؤساء البرلمانات العربية كانوا يعتقدون أنه يجب أن يعمل البرلمان العربي تحت امرتهم "ولم أقبل منهم ذلك"، وكانوا يريدون أن يحركوا البرلمان العربي مع الاسف، فضلاً عن أنه لم يكن هناك تقبل للطريقة التي نتعامل بها. وشدد على أن السياسة تورث في الأنظمة الديكتاتورية وليس في الدول الديمقراطية، وأنه دخل عالم السياسة بالانتخاب الديمقراطي.



وأعلن الصقر أنه يختلف مع عثمان العمير – ناشر ورئيس تحرير جريدة ايلاف – في قوله بأن الصحافة الورقية تحتضر في غرفة الانعاش، مؤكدًا أن الورقية ستتفوق على الصحافة الايكترونية من اليوم ولعشر سنوات قادمة، وأشار الى أن من أهم أسباب تعكير صفو الأجواء بين السلطتين هو الخلاف داخل الأسرة الحاكمة الذي ينعكس على أداء مجلس الأمة فضلاً عن ضعف أداء المجلس مما يفتح شهية النواب لمهاجمتهم لكسب شعبية ما. وقد تطرق الحوار الى عدد من القضايا المحلية والاقليمية والدولية واليكم نص الحوار:



*الشعب الكويتى استجاب لسمو الأمير وأحدث تغييرًا وجاء بعناصر جيدة لمجلس الأمة

*الحل غير الدستوري يعتبر بمثابة انقلاب على الدستور

*استمرارية مجلس الأمة تتوقف على سمو رئيس مجلس الوزراء وتشكيلة الوزارة الجديدة وقوتها

*لا أرى عائقًا أو سببًا لعدم صعود سمو رئيس مجلس الوزراء للمنصة

*بعض رؤساء البرلمانات العربية كانوا يعتقدون أنه يجب أن يعمل البرلمان العربى تحت امرتهم ولم أقبل ذلك

*الدائرة الواحدة أفضل نظام انتخابى للكويت والقوائم يقضى على القبلية والطائفية والرشوة

*السياسة بالوراثة فى الأنظمة الديكتاتورية وليس فى الدول الديمقراطية

*لا أعتقد أنه لا يوجد نظام ديمقراطى بدون أحزاب

*لا يجوز للوزير العمل بالتجارة وليس النائب بالبرلمان

*أختلف مع عثمان العمير فى قوله عن احتضار الصحافة الورقية

في البداية ... ماهي شهادتكم على المشهد السياسي في الكويت بعد انتخابات مجلس الأمة ووصول أربع مرشحات الى المقعد الأخضر بقاعة عبدالله السالم؟ وماهي قراءتكم لنتائجه؟

- ماأسفرت عنه الأنتخابات نتائج ممتازة ،وأعتقد أن أهم مافيها هو نجاح أربع نساء فى الانتخابات وهذا فى حد ذاته يعطى صورة جميلة عن الكويت فى العالم ،لأن كل الدول العربية لا يمكنأن تأتى النساء من خلال الانتخابات وانما من خلاتل نظام الكوتا ،والكويت لا يوجد بها هذا النظام ولا مثل قانون انتخابات العراق أن كل أربع رجال "أعضاء مقابلهم امرأة،وفى العالم العربى "الكوتا "هى التى تصل بالمرأة الى البرلمان ،وهناك فى بعض الاحيان ببعض الدول العربية يحق لرئيس الدولة تعيين عشرة أو عشرين امرأة فى البرلمان ودائما يعين من الأقليات أو من النساء ،وبالكويت بالضبط نسبة 9% من مجلس الأمة نساء ،فضلا عن أن زيادة عدد نواب الشيعة ظاهرة صحية لأنه يتناسب مع التركيبة السكانية ،وهذه أشياءفى غاية الأهمية ،ورغم عزوفى عن خوض هذه الأنتخابات الا اننى سعيد جدا بأن هذه هى النتيجة .



غير دستورى



هل تتوقعون استمرارية هذا المجلس بعد نسبة التغيير التى طرأت عليه بعد دخول عدد 21 عضو جديد أم سيصل الى مرحلة الحل غير الدستورى فى حال حدوث تأزيم بين السلطتين؟

-لا أحب أن أسمع كلمة حل غير دستورى ،لأن الحل غير الدستورى هو غير دستورى ،ولا أحد يملك الحل غير الدستورى ،وهو بمثابة انقلاب على الدستور ،ولا أحب أن نتكلم فيه ،بقى أن يستمر المجلس أولا وهذا يعود الى عنصرين أولا : هو سمو رئيس مجلس الوزراء والتشكيلة الوزارية وقوة الوزارة ،ثانيا :هو المفروض أن يكون هناك مجلس عاقل، فاذا جاءت التشكيلة جيدة والوزراء جيدين، فالمفروض أن مجلس الأمة يقدر هذا الشيء،لأن الشعب الكويتي استجاب لطلب صمو الأمير في خطابه الذي حث فيه الشعب على ضرورة التغيير في اختيارهم لممثليهم بالبرلمان، وبالفعل حدث تغيير وجاء الشعب الكويتي بعناصر جيدة لمجلس الأمة من وجهة نظري، كذلك مجلس الوزراء يجب أن يتعامل مع مطلب سمو الأمير في تشكيل وزارة قوية، وبالتالي اذا أي طرف من السلطتين التشريعية والتنفيذية أخطأ فهو المسؤول، وبالتالي لا أرى سببًا في عدم استمرارية مجلس الأمة حينئذ، أما اذا حدث ما هو غير متوقع ورجعنا الى قصة الاستجوابات وعدم صعود سمو رئيس مجلس الوزراء للمنصة وآمل ألا تكون هناك استجوابات مقدمة من الأعضاء بسرعة سواء الى الوزراء أو سمو رئيس الوزراء، واذا كان هناك استجواب بحق الوزراء أو رئيس الوزراء فيجب عليهم الصعود الى المنصة، والنواب هم الذين يقررون الحق في هذا الموضوع.



حق دستوري



الاستجواب كأداة دستورية... لماذا لا يتم ترشيد استخدامه من جانب نواب مجلس الأمة؟

-الاستجواب حق دستوري في كل برلمانات العالم، ففي بريطانيا أسبوعيًا يتم استجواب رئيس الوزراء، وفي كل جلسة لمجلس العموم يتم استجوابه، ويجيب بدوره عن الأسئلة الموجهة اليه، وأنا لا أرى سببًا في امتناع سمو رئيس مجلس الوزراء عن الصعود الى المنصة والاجابة عن الأسئلة المقدمة من الأعضاء، لأن الاستجواب عبارة عن مجموعة أسئلة، ولا أرى أي عائق أو سبب لعدم صعود رئيس الوزراء الى المنصة، واذا كان هو على حق فلماذا لا يصعد الى المنصة؟ كذلك لا يجوز للزملاء النواب أن يأتوا بأسباب لا تجوز فيها الاستجوابات، فمثلاً الاستجواب المقدم من النائب المحترم محمد هايف المطيري الى سمو رئيس الوزراء حول قيام البلدية بهدم مسجد مقام على أرض الدولة، وهذا مقام على أرض مغتصبة ولا تجوز الصلاة فيه فضلاً عن أن هناك اذنًا من الأوقاف والبلدية فأين الخطأ هنا؟ وما ذنب المسؤول محمد البدر اما اقالته أو الاستجواب، ومحمد البدر تابع لوزارة الدولة لشؤون مجلس الوزراء، معنى ذلك أن المطلوب منه هو التأزيم، وهذا الاستجواب اختلف فيه مع النائب المحترم محمد هايف المطيري، وهناك استجوابات أخرى لا أرى فيها سببًا أو ضرورة للاستجواب، لكن هناك أكيد مسائل في قضايا كثيرة ويجب أن يرد عليها سمو رئيس مجلس الوزراء،وماذا فيها عندما يصعد رئيس الوزراء للمنصة ؟



عزفتم عن خوض انتخابات مجلس الأمة هذه المرة .فهل هناك أسباب مقنعة ووجيهة لذلك ؟

-أنا لا أرى في نفسي القدرة على خدمة أهل دائرتي ووطني في هذه المرحلة، وأعتقد أن نوابًا مثلي يجب أن يقدموا بعض التنازلات ويتنازلوا عن بعض مبادئهم حتى يستطيعوا القيام بعمالهم، وقد وجدت أنني أستقيل وأخدم وطني من خلال عملي كناشط سياسي وناشط في جريدة الجريدة أكثر من عملي كنائب، وبالتالي من يقل عني أنها سلبية مني بل أعتبرها ايجابية لأنني سوف أتحرر من العمل النيابي.



أول عربي وكويتي



كنت نائبًا في مجلس الأمة خلال أربع دورات برلمانية متتالية وهي سنوات 1999و2003و2006و2008. فماهو أبرز ما حققه النائب والسياسي محمد الصقر؟

هناك عدة أشياء أفتخر فيها أولاً كنت أول كويتي يتمتع بعضوية اللجنة التنفيذية للاتحاد البرلماني الدولي، وهذا أرفع مركز برلماني دولى وذلك في الفترة من 2000-2005،كما كنت أول عربي يترأس البرلمان العربي وهذا شرف كبير لي، وما حققته في لجنة الشؤون الخارجية بمجلس الأمة فلقد عقدنا ندوتين الأولى كانت عن العلاقات الخليجية –الخليجية ،والثانية عن العلاقات الكويتية –العراقية ،وشارك فيها كبارالمسؤولين العراقيين والكويتيين وفى العالم العربي، كذلك كنت ممن ساهموا في تقديم منح المرأة الكويتة حقوقها السياسية وفي عام 1999قدم سمو الأمير جابر الأحمد الصباح مشروع قانون اعتبر حالة ضرورة وسقط فى مجلس الأمة، وتبنيته مع أربع أعضاء آخرين ومر عام 2005 وتمت الموافقة عليه واقراره ،ومن الأشياء التي أشعر أنني قدمت فيها خدمة للكويت انني تقدمت باقتراح برغبة تغيير عطلة الأسبوع من الخميس والجمعة الى الجمعة والسبت، وأعتقد أنني أحييت قضايا سارقي المال العام، كما عملت على قانون تعديل الدوائر الانتخابية من خمس وعشرين دائرة الى خمس دوائر فقط ،كما كنت أحد الناشطين في هذا الموضوع، وقدمت مع الزميل حسن جوهر قانون الصحافة والطباعة والنشر، وقامت الحكومة بتعديل مواده وتم اقراره بالمجلس .



الدائرة الواحدة



طبقت الكويت نظام الدوائر الخمس والعشرين ثم بدأت في تطبيق نظام الخمس دوائر من العام الماضي. فماهو أفضل نظام للدوائر الانتخابية بالكويت؟ وما تعليقك على مطالبة بعضهم بالشارع السياسي الكويتي بتطبيق نظام الدائرة الانتخابية الواحدة ؟

-أفضل نظام للدوائر الانتخابية بالكويت هو أن تكون الكويت دائرة واحدة في ظل نظام الأحزاب أو القوائم مثل بعض الدول الأجنبية التي تطبق نظام "القوائم "، وأيضًا العراق يطبق هذا النظام ولكن بطريقة أخرى ،وهذا النظام يقضي على القبلية والطائفية والرشوة وكافة الأمراض الانتخابية كلها .



رقي النقاش والحوار



توجد الأحزاب السياسية على الساحة الكويتية ولكن دون اشهار، وان كان بعضهم من المراقبين يرى أن هناك محاذير ومخاوف من التصريح والموافقة على قيام الأحزاب .فما تعليقكم ؟

-لا أعتقد أنه يوجد نظام ديمقراطي من دون نظام حزبي، والأحزاب توفر أولاً عمالاً كثيرين على الديمقراطية والبرلمان، وعندما يكون هناك حزب مكون من عشرة أفراد أفضل من حزب مكون من فرد واحد، فالحزب لديه برنامج سياسي ولديه ضوابط وخطة ونظرة مستقبلية للأمور وخطاب سياسي وناطق باسمه وأشياء كثيرة توفرها الأحزاب، وبالتالي النظام الحزبي يجعل هناك حزبًا حاكمًا وأحزابًا معارضة، ودائمًا يكون هناك رقي في النقاش والحوار بينما الفرد الواحد يكون من دون ضوابط.





لكن ألا ترون معي أن الحزب في مجتمع خليجي يضم قبائل مثل الكويت قد يكرس القبلية والطائفية والعصبية .فما منظوركم لذلك ؟

- النظام الحزبي يمنع القبلية، وعندما يشهر أحد حزب فلم يعد ينتمي الى القبيلة، وعندما يكون هناك حزب سينتمي له كل القبليين والحضر رجالاً ونساء، شيوخًا وشبابًا.



ما الحزب الذي ستتزعمونه في حال التصريح والموافقة على تشكيل أحزاب سياسية في الكويت ؟

-يوجد التحالف الوطني الديمقراطي وهو تكتل سياسي وله تواجد في الكويت، فضلاً عن أن له نوابًا بمجلس الأمة وكنت أحدهم .



تنتمي الى عائلة سياسية حيث اشتغل جدكم ووالدكم وعمكم بالسياسة. فما رأيكم بالاشتغال بالسياسة؟ وهل السياسة بالتوريث أو بالوراثة ؟

-السياسة بالوراثة في الأنظمة الديكتاتورية، ولكن الوراثة ليست في الدول الديمقراطية فلا أحد يستطيع القول عني بأنني ورثت العمل السياسي عن والدي وجدي وعمي، بل جئت بالطريق الديمقراطي وهو الانتخابات الحرة، ونحن عائلة سياسية وجئنا عن طريق الديمقراطية وبطريقة الانتخابات، وكانوا جميعًا بالنسبة الي قدوة، وبالتأكيد أخذت عنهم .



هل يتفق البيزنيس مع السياسة معًا أم هناك تعارض؟ وما منظوركم لظاهرة اشتغال رجال الأعمال فى الوطن العربي بالعمل السياسي ودخول البرلمان وحصولهم على الحصانة البرلمانية ؟

-في كل دول العالم رجال الأعمال يدخلون مجال السياسة، وفي اليابان الوزير تاجر وفي أميركا، واذا كان الطبيب والمحامي والمهندس يشتغلون بالسياسة. فلماذا رجل الأعمال لا يشتغل بالسياسة ،وأنا أقول أنه لا يجوز للوزير أن يعمل بالتجارة وليس النائب بالبرلمان ،لأن النائب قد يكون ورث عن والده أو جده تجارة وأموالا فماذا يفعل حينئذ؟ فهل يرميها بالشارع ؟



لكن بعضهم يرون أن حصول رجال الأعمال على الحصانة سببه هو تسهيل صفقاتهم ومصالحهم التجارية وحماية أنفسهم بالحصانة . فما تعليقكم ؟

هذا لا يجوز لكن اذا كانت لديه تجارة وشركات فمن الممكن أن يجعل ابنه يتولى ادارتها ولا يجمدها .



خلاف الأسرة



من الذي يعكر صفو الحياة السياسية بين السلطتين في الكويت وتعكير الأجواء؟ ولمصلحة من يحدث ذلك؟

- أعتقد أن الخلاف داخل الأسرة الحاكمة بالكويت ينعكس عل أداء مجلس الأمة، وهناك نواب ينتمون الى أحد الأطراف وبالتالي هذا من الأشياء التي تعكر صفو العلاقة بين السلطتين، ثانيًا :ضعف أداء المجلس وبالتالي بحق أو باطل يفتح ذلك شهية النواب لمهاجمتمهم لكسب شعبية ،وهذه الأمور هي التي تعكر صفو العلاقة بين السلطتين .



لماذا لم تتبنَّ الحكومات السابقة خطة خمسية أو عشرية في جميع المجالات بالدولة ؟

-لا توجد بالحكومة خطة تنمية ولا يقولون أن مجلس الأمة هو الذي يقف ضد التنمية، فمثلا لماذا لم تنشأ جامعة كويتية أخرى ؟ولماذا ساءت الخدمات الصحية بالمستشفيات ؟ومنذ ثلاثين عاما لم يتم انشاء مستشفى جديد ،ولماذا ازداد تردي أداء الرياضة بالكويت ؟ولماذا تردت أحوال الخطوط الجوية الكويتية بعد أن كانت أكبر الشركات الخليجية ؟وأيضا مطار الكويت من أصغر المطارات ،والتنمية طريقها معروف ،وهناك قائل من يقول ان مجلس الأمة لديه عداء تجاه القطاع الخاص ،وهذا جزء صغير من مجلس الأمة اذاهو الخصخصة ،أو القطاع الخاص أين الحكومة ؟ولماذا أداء الحكومة متردى لهذه الدرجة ؟



تكنوقراط وسياسيون



ماذا بعد تجديد الثقة بالشيخ ناصر المحمد الصباح وتكليفه بتشيل الوزارة مرة أخرى ؟وماهي السيناريوهات المتوقعة للتشكيل الوزاري الجديد؟

- قلت اذا ضمت التشكيلة الوزارية تكنوقراط وسياسيين أكفاء ستكون وزارة جيدة أما اذا كان غير هذا فهو يتحمل مسؤوليتها.



توليت رئاسة تحرير جريدة القبس وأصدرت منذ اكثر من عام جريدة االجريدة .فماذا تمثل القبس لكم أولا ثم الجريدة ثانيا ؟وماهي آثارها عليكم في حياتكم العملية ؟

-تسلمت رئاسة تحرير القبس عام 1983،والحمد لله وصلت الى المرتبة الأولى بالكويت وبعدها بعامين أصدرنا القبس الدولى ،وكانت الأولى كذلك على المطبوعات الدولية ،فساهمت في ما وصلت القبس اليه حاليًا، والقبس من الصحف الرائدة، وهي من قدمتني الى الساحة السياسية والاعلامية ،كما أتاحت لي فرصة لنجاح، ولن أنسى القبس واسمها محفور في القلب، أما جريدة " الجريدة " فهي تشق طريقها وهي في مراكز متقدمة ولم أتوقع لها هذا النجاح السريع، كما أتوقع لها خلال السنوات القادمة أن تكون في مراكز متقدمة جدًا جدًا.



ما رأيكم في الانفتاح الاعلامي في تعدد الصحف والفضائيات الخاصة بالديرة ؟ وهل ستستمر هذه النوافذ الاعلامية على الرغم من تداعيات الأزمة المالية العالمية ؟

- لا أعتقد أنه لا الفضائيات ولا الصحف ستستمر بهذا الحجم في الديرة، وأعتقد أنه خلال عامين ستنخفض أعداد الصحف والفضائيات الخاصة الى النصف ،لأنه صعب الأستمرار في ظل المنافسة .



الصحافة الورقية أم الصحافة الالكترونية .أيهما لها المستقبل ؟وهل تتفق مع رأى السيد عثمان العمير الناشر ورئيس تحرير "ايلاف" بأن المستقبل بات مؤكدا للصحافة الالكترونية وأن الصحافة الورقية تحتضر في غرفة الانعاش؟

أختلف معه في أن الصحافة الورقية تحتضر في غرفة الانعاش لأنها سوف تبقى مهمة ،اما الصحافة الالكترونية فلا بد أن نتعلم فيها استخدام تقنيات العصر، وهناك ناس كثيرون يرفضون ذلك في العالم العربي، ومن الممكن أنه بعد عشر سنوات أن يكون كلامه صحيحًا، والصحافة الورقية من اليوم وحتى عشر سنوات قادمة سوف تكون متقدمة على الصحافة الالكترونية.



فتح وحماس ولبنان



توليتم رئاسة البرلمان العربي في ديسمبرعام 2005. فماذا عن هذه المرحلة في حياتكم السياسية؟ وما هي رؤيتكم للعمل العربي المشترك؟ وماهي أبرز المعوقات والتحديات التي تواجهه؟

-تسلمت رئاسة البرلمان العربي في ديسمبر 2005 وبذلت قصارى جهدي لوضع النظام الداخلي للبرلمان والنظام الأساسي للبرلمان العربي الدائم، الا أن عزوفي عن الترشح في الانتخابات حتم على الاستقالة من البرلمان العربي، وذلك لأنني فقدت عضويتي في برلمان بلدي وخلال الأربع سنوات التي ترأست فيها البرلمان العربي، وان كان على ناحية الانجاز القانوني فقد أنجزنا النظام الاساسي للبرلمان العربي الدائم والنظام الداخلي للبرلمان العربي الانتقالي، وأوشك على الانتهاء من النظام الأساسي فهذا انجاز كبير ولما يصدر فاذا لم يغير فسيكون نقلة نوعية في العالم العربي،كذلك بذلنا مجهودات في خلال فترة رئاستي على صعيد تقريب وجهات النظر بين بعض الأطراف المتخاصمة فى العالم العربي بذلنا جهدًا بين فتح وحماس ولم ننجح ،وحاولنا لم شمل الأطراف المتخاصمة فى لبنان ،ونجحنا الى حد ما وكانت هناك طاولة الحوار التى اقترحها الرئيس برى وكنت أنوى اقامة مؤتمر حول الحوار العربى – الايرانى ولم أستطع ،وكنت أريد تقريب وجهات النظر فى العراق ،وللآسف فى عملى بالبرلمان العربى وجدت صعوبة مع بعض رؤساء البرلمانات العربية ،وأنه لم يكن هناك تقبل للطريقة التي نتعامل بها وكان بعض الأعزاءمن رؤساء البرلمانات العربية المحترمين يعتقدون أنه يجب أن يعمل البرلمان العربى تحت امرتهم ،وأنا ما كنت أقبل بهذا الشيء ويريدون أن يحركوا البرلمان العربى مع كل الآسف ،وحاولت أن اعطى البرلمان العربى استقلالية وبالفعل أعطيته استقلالية ،وأتمنى على زملائى القائمين على البرلمان العربى الآن الأخت هدى بنت عامر أن تحافظ عل هذه الاستقلالية ،وأن يعى الاخوان رؤساء البرلمانات العربية أنه عندما يعينون أعضاء فلايجب أن يعاملوهم وكأنهم تابعون لهم ،فهم أصبحوا نوابًا مستقلين في البرلمان العربي، والزملاء بالبرلمان اختاروا الأخت هدى بنت عامر لأنها فازت بالتزكية ولم يترشح أمامها أحد ،وأتمنى لها كل توفيق .



البحرين تستاهل



تردد خلال الأسبوعين الماضيين أنه تم ترشيحكم أمينًا عامًا لمجلس التعاون الخليجي .فما صحة ذلك ؟وهل يمكن أن تتنازل مملكة البحرين لدولة الكويت عن دورها في تولي الأمانة العامة؟

-ليست لدي الرغبة في تولي أي منصب رسمي سواء محلي أو خليجي أو عربي، ولم أفاتح في هذا الموضوع ولم تجرَ أي اتصالات معي بهذا الشأن، وهذا المنصب الآن لمملكة البحرين لأن الدور عليها وهي تستاهل، وأنا أدعم البحرين بكل حب وتقدير واحترام .



أخيرًا... ماهو تصوركم للرغبة الأميرية السامية في تحويل الكويت الى مركز مالي وتجاري عالمي، وامكانية تحقيق ذلك على أرض الواقع ؟

-تحويل الكويت الى مركز مالي وتجاري عالمي محتاج الى أشياء كثيرة من التدابير والاجراءات ومتطلبات عديدة فضلاً عن تشريعات تناسب هذا الوضع.






تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1654


خدمات المحتوى


تقييم
7.51/10 (48 صوت)